recent

شرح قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر بشكل مبسط ومختصر!

شرح قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر بشكل مبسط ومختصر!


سوق التجارة الإلكترونية في الجزائر حديث النشأة ولا يزال في بداية الطريق مقارنة بدول عربية أخرى مثل مصر والسعودية ودول الخليج، لكنه حسب آخر التقديرات يتقدم بخُطى ثابتة نحو الأمام على الرغم من بُطئ هذا التقدم إلا أنّه متواصل، وهو ما نلمسه في قانون التجارة الالكترونية في الجزائر الصادر سنة 2018 الذي سُنحاول شرح أهم ما جاء فيه في هذه الأسطر القليلة التالية، مع الحديث عن أهم شروط إنشاء متجر إلكتروني في الجزائر وكا ما يتعلق بالموضوع من قريب أو بعيد مثل القانون المنظم لعملية الدفع الإلكتروني في الجزائر، لكن قبل ذلك سنُعرج في عُجالة على إحصائيات حول التجارة الإلكترونية في الجزائر.


1. إحصائيات حول التجارة الإلكترونية في الجزائر


- حسب تقرير لموقع Data reportal المتخصص فقد بلغ عدد سكان الجزائر سنة 2021 أكثر من 44 مليون نسمة، يعيش 74% منهم في المناطق الحضرية.


- وحسب ذات التقرير يُقدّر عدد مستخدمي الانترنت في الجزائر 26.3 مليون مستخدم، فيما تغطي شبكة الانترنت في الجزائر 60% الدولة الشاسعة التي تُشكل الصحراء القاحلة أكثر من 80% من مساحتها، لذا يعيش أغلب الجزائريين في شمال البلاد والمناطق الساحلية.


- يستخدم 56% من الشعب الجزائري مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة موقع فيسبوك بـ 23 مليون مستخدم وتطبيق إنستغرام بـ 7 ملايين مستخدم.


- في بحث عن التجارة الالكترونية في الجزائر أجرته إدارة التجارة العالمية (ITA) التابعة لوزارة الخزينة الأمريكية أنّ حجم التجارة الإلكترونية في الجزائر بلغ 5 مليار دولار أمريكي سنة 2020


- حسب دراسة لموقع جوميا الجزائر Jumia dz يملك 6% من الجزائريين بطاقات دفع إلكتروني، أغلبهم لا يستخدمونها لأغراض الشراء عبر الانترنت في الجزائر بل لأجل أغراض السفر أو الشراء من علي بابا الجزائر وهو موقع Alibaba الصيني، لذا فالنسبة الفعلية لمن يقومون بـ تعاملات تجارية إلكترونية في الجزائر هي 4% ممن يحملون بطاقات دفع إلكتروني.


- يميل أكثر من 90% من الجزائريين إلى الدفع عند التسليم أو الدفع النقدي الكاش لعدم ثقتهم في الدفع الإلكتروني في الجزائر.


- حسب أحدث تقرير لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية UNCTAD تحتل الجزائر في مجال التجارة الإلكترونية المرتبة:


  • 80 عالميا بعد أن كانت في المرتبة 109 سنة 2019
  • 4 إفريقيا بعد أن كانت العاشرة سنة 2020
  • الثانية مغاربيا بعد تونس. 
  • 11 عربيا.


2. أهم تحديات التجارة الإلكترونية في الجزائر


- كثرة مشاكل الإنترنت في الجزائر والتي هي أساس البنية الرقمية للدول، لذا حل مشكلة ضعف الانترنت في الجزائر اليوم بات أكثر من ضرورة من أجل تطوير التجارة الالكترونية في الجزائر العميقة خاصة وهي مناطق الظل النائية التي لا تتوفر على ربط جيد بشبكة الأنترنت.


- الإجراءات البيروقراطية الطويلة الأمد المتعلقة بتصاريح الاستيراد والشحن وغيرها من القوانين المتعلقة بالتجارة الإلكترونية في الجزائر.


- ضعف الأنظمة الإلكترونية المضادة للقرصنة وسرقة البيانات الرقمية أي ضعف حماية المعاملات المالية الإلكترونية.


لذا قبل أن تُفكر في إنشاء متجر إلكتروني مجاني أو مدفوع في الجزائر وقبل الإقدام على طلب استخراج سجل التجارة الإلكترونية في الجزائر ادرس البيئة التي تتواجد فيها تقنيا بشكل جيد لترى إن كانت تجارتك تستطيع الصمود أمام هذه النقائص أم لا.


- مرتبة الجزائر في سرعة الانترنت عالميا: حسب أحدث تصنيف لموقع Speed test:


  • الأنترنت الثابت 177 من أصل 181 دولة! أي أنها تتذيل الترتيب العالمي للأسف بسرعة تبلغ 8.45 ميغا بايت في الثانية Mb/s 
  • بالنسبة لـ أنترنت الهاتف بلغت 17 Mb/s أي المرتبة 124 عالميا من أصل 137. 


3. قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر


شروط إنشاء متجر إلكتروني في الجزائر هي كالآتي:


  • رابط تسجيل لمتجر الإلكتروني في السجل التجاري الجزائري.
  • رقم التعريف الجبائي.
  • بطاقة الحرفي الجزائري.
  • وصف دقيق لجميع مراحل التعامل الإلكتروني حتى إتمام عملية الشراء.
  • شروط إلغاء الصفقة أو فسخ العقد.


- بيانات التواصل مع ممارس التجارة الإلكترونية في الجزائر مثل:


  • رقم الهاتف.
  • البريد الإلكتروني.
  • صفحات التواصل الإجتماعي الخاصة بالمتجر أو الشخصية.


نكتفي بهذا القدر عن إحصائيات حول التجارة الإلكترونية في الجزائر، ونتوجه مباشرة إلى المعلومات التقنية عن قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر، و شروط إنشاء متجر إلكتروني في الجزائر من الناحية الإجرائية والتنظيمية.


- عند فتح متجر الكتروني في الجزائر تأكد أنه سيكون خاضعا للضريبة على الدخل والضريبة على المبيعات.

- تجنب الوقوع تحت طائلة عقوبات قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر وقانون التجارة التقليدي.

- ضمان حق التاجر الإلكتروني في الجزائر وحق المستهلك لاحقا.

- تيسير المعاملات المالية والتجارية كمعاملات الشحن والتوصيل.

- حماية حقوق اسم العلامة التجارية وملكيتها بشكل قانوني.

- العمل في مناخ منظم في إطار التنافس العادل.


صدر في مايو 2018 تحت اسم القانون 05-18 المتعلق بـ تنظيم التجارة الإلكترونية في الجزائر ونُشر في الجريدة الرسمية الجزائرية العدد 28 ومن أهم ما جاء فيه:


- الهيئة المسؤولة على قطاع التجارة الإلكترونية في الجزائر هي وزارة التجارة وترقية الصادرات.

- رمز التجارة الإلكترونية بالجزائر (607074)


- تسجيل موقع أو متجر أو صفحة التجارة الإلكترونية على موقع خدمة Cibweb dz المجانية والمتاحة لكافة ولايات الجزائر.


شرح قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر بشكل مبسط ومختصر!


شرح قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر بشكل مبسط ومختصر!


- ستتم المصادقة بشكل إلكتروني على ترخيص متجرك الإلكتروني تلقائيا ثم منحك شهادة مطابقة تقنية وقانونية.

- عليك الحصول على البطاقة الوطنية للموردين الإلكترونيين بتقديم طلب إلكتروني للمركز الوطني للسجل التجاري أو سجل الصناعات التقليدية والحرفية.

- يُلزم صاحب المتجر الإلكتروني بتضمين البطاقة الوطنية للموردين الإلكترونيين أسفل واجهة المتجر أو أعلاه في صفحة مستقلة أو في صفحة "من نحن" أو "عن المتجر"

- يُشترط أن ينتهي اسم نطاق المتجر الإلكتروني الجزائري بـ كلمة dz مثل (www.albahuthstore.dz) ويُعرض على المركز الوكني للسجل التجاري.

- يُلزم التاجر الإلكتروني بإضافة خيار زر الموافقة على الأحكام والشروط أسفل العقد الإلكتروني التجاري لإتاحة المجال أمام المشتري للموافقة أو الرفض.


- توضيح طريقة الدفع الإلكتروني المتبعة هل هي الدفع الإلكتروني أم الدفع عند التسليم.

- يجب توضيح سعر المنتج أو الخدمة بما فيها جميع الرسوم الخفية أو الظاهرة.

- تبيان حالة توافر المنتج أو الخدمة بصدق وشفافية.

- يجب أن يكون المشتري قادرا على التحقق من موثوقية ومصداقية المتجر الإلكتروني بتفقد الصفحات التي تدل على أنّ المتجر مسجل قانونا مثل:


- حسب قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر ينبغي أن يكون العقد الإلكتروني التجاري سهل القراءة ومفهوما وأن يتضمن الآتي:


4. الأشخاص الممنوعون من التسجيل في سجل التجارة الإلكترونية في الجزائر


حسب قانون التجارة الجزائري رقم 06-13 فإنّه لا حق لهذه الفئة من الناس ممارسة أي نشاط تجاري كُل من:


- ارتكب جنحة أو جناية في قطاع حركة رؤوس الأموال من وإلى خارج الجزائر.

- قلّ أو سرق ملكية تجارية أو فكرية مسجلة.

- أنتج أو سوّق لمنتجات مزورة أو مغشوشة.

- ثبت عليه تلقي الرشوة أو دفعها.

- تاجر بالمخدرات.


5. قائمة المنتجات والخدمات الممنوعة في سجل التجارة الإلكترونية في الجزائر


- السلع المقلدة والأفكار الخدمية المسروقة والتصميمات الصناعية ذات حقوق الملكية المسجلة.

- أدوات لعب الرهان أو القمار مثل منتجات اليانصيب أو خدماته.

- أي سلعة أو خدمة قد تضر بالأمن القومي للدولة.

- المواد الصيدلانية.

- الخمور والتبغ.


6. إلتزامات التاجر الإلكتروني نحو المصالح الحكومية والمستهلك


- حسب قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر يُلزم التاجر الإلكتروني بإرسال كل سجلات التعاملات التي قام بها إلكترونيا للمرز الوطني للسجل التجاري بشكل دوري منتظم.


- ثم يتم إرسال نسخة من العقد الإلكتروني ورسالة عبر البريد الإلكتروني تتضمن جميع شروط الإستخدام إلى بريد العميل الإلكتروني.


- حماية البيانات المالية والشخصية التي يتم جمعها عن المتسوق الإلكتروني من السرقة والإلتزام بعد تسريبها لطرف ثالث دون موافقة الزبون، مع عدم المبالغة في طلب معلومات شخصية أو مالية غير ضرورية من أجل إتمام عملية الشراء.


- يلتزم صاحب المتجر الإلكتروني بإعداد فاتورة بعد كل عملية بيع يقوم بها إلكترونيا وإرسالها للعميل إلكترونيا، وورقيا عند التسليم في حال طلب العميل ذلك.

يُمنع منعا باتا إتمام عملية بيع مع المعرفة المسبقة بنفاذ المخازن من سلعة معينة أو عدم توافرها حاليا.


7. نظام الدفع الإلكتروني في الجزائر المتعلق بالتجارة الإلكترونية


- لم يعد على أصحاب المتاجر الإلكترونية في الجزائر ربط متاجرهم ببوابات دفع إلكترونية! بل فقط التسجيل في خدمة cibweb dz


- رغم أنّ الدفع إلكترونيا عبر بوابة cibweb هو الشائع الآن والأكثر موثوقية إلا أنّ كل بوابات الدفع الإلكتروني الناشطة في الجزائر تخضع لرقابة صارمة من البنك المركزي الجزائري.


- بعد إتمام عملية الدفع الإلكتروني في الجزائر عند الشراء من الأنترنت ينبغي المصادقة إلكترونيا على وصل الدفع.


8. أهم مواقع التجارة الإلكترونية في الجزائر

- موقع وادكنيس Ouedkniss


أحد أشهر مواقع الشراء عبر الانترنت في الجزائر لكنه ليس متجرا إلكترونيا بل موقع إعلانات مبوبة، أي منصة إعلانية وسيطة بين البائع والمشتري، وأغلب المنتجات التي تعرض عليه هي من المنتجات والسلع المستخدمة.

 

شرح قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر بشكل مبسط ومختصر!


- موقع جوميا الجزائر Jumia dz


متجر إلكتروني نيجيري المنشأ يُسيطر على أغلب التجارة الإلكترونية الإفريقية، وهو من أشهر مواقع التجارة الإلكترونية في الجزائر حاليا بل أولها على الإطلاق.وأكثرها موثوقية، يزوره في السنة الواحدة أكثر من 1.7 مليون متسوق إلكتروني جزائري ويتلقى بين 15 ألف و20 ألأف طلب شراء في الجزائر شهريا حسب موقع Lloyds Bank البريطاني.


- موقع علي بابا الجزائر Alibaba dz


وهو موقع صيني معروف مختص بتجارة الجملة، ورغم أنّه ليس لديه حضور مباشر في الجزائر مثل jumia dz إلا أنّ الشراء من علي بابا الجزائر بدأ في الإرتفاع أكثر مؤخرا رغم طول مدة الشحن إلى الجزائر واحتمالية تعرض المنتجات للتلف أو السرقة الجزئية، أضف لذلك التعقيدات الجمركية أحيانا.


- موقع باطوليس Batolis


شرح قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر بشكل مبسط ومختصر!


Batolis هو موقع جزائري 100% للتسوق من الإنترنت في الجزائر، وهو موقع تجارة متنوع، بواجهة بسيطة التحكم مع تنوع طرق الدفع من بينها الدفع الإلكتروني في الجزائر أو الدفع عند التسليم، وفوق هذا هناك إمكانية الربح من الموقع عن طريق نظام الربح بالعمولة "الأفلييت"


إذا كنت تاجرا إلكترونيا تملك سجل التجارة الإلكترونية في الجزائر فيمكنك إنشاء متجر إلكتروني على باطوليس والبدء بالبيع لأنّ باطوليس بمثابة منصة تجارة إلكترونية مفتوحة المصدر أيضا، وطبعا خدمة التوصيل في الجزائر مجانية لجميع الولايات والمدن.


- موقع زوالي Zawwali

- موقع Idealforme


نرجوا أن نكون قد أفدناكم ولو بالشيئ القليل في هذا الدليل الشامل الذي استغرق تجميعه وقتا طويلا من البحث والتدقيق والتحقق من صحة المعلومات والإحصائيات، كما أنّ مصادر المعلومات الواردة أعلاه كالعادة كلها حكومية ورسمية موثوقة وأغلبها مقتبس من نص قانون التجارة الإلكترونية في الجزائر، بالتوفيق للجميع (:


- أهم المصادر:


google-playkhamsatmostaqltradent