كل شيئ عن الرقية الشرعية | ضوابطها ومصادرها بإختصار

أصبحت الرُقية اليوم مُلتبسة على كثير من المسلمين بسبب قلة العلم والعلماء ودخل كثير من الدجالين على الخط وإتخذوها غطاءا لأعمالهم الخبيثة وتوسع آخرون فيها وإتخذوها للأسف مهنة يسترزقون منها ! وأمام كل هذا كان لزاما أن نوضح للمسلمين ما هي الرقية الشرعية الصحيحة بما تيسر لنا من العلم المنقول ومما جمعناه بإختصار وليفهم المسلم البسيط 

- المُحتوى :

- المفهوم والضوابط
- مصادر الرقية
- الوِقاية

1 - المفهوم والضوابط :

أ - الرقية :

- أن يقرأ المريض على نفسه أو يَقرأ عليه مسلم آخر القرآن كُلّه أو بعضه ولو إكتُفِيَ به دون العلاجات الأخرى لكَفى وتكون أيضا بالأدعية النبوية الصحيحة بصوت مسموع ومفهوم

ب - يُمكن أن تُستخدم بعض الأشياء الحِسّيَة بشروط :

ـ أن يعتقد الراقي والمَرقي أن الرقية لا تُؤثر بذاتها بل بتقدير الله تعالى وإنما الشفاء بيد الله وحده لا شريك له
- تكون قد ثبتت عن النبي عليه الصلاة والسلام
- أو أن يكون قد فعلها الخلفاء الراشدون الأربعة رضي الله عنهم
- أن لا تكون حراماََ شرعا كالطلاسم أو التمائم
ـ أن تكون الرقية بكلام الله أو بأسمائه وصفاته
ـ أن تكون الرقية جهرا باللسان العربي وبما يُعرف معناه

2 - مصادر الرقية :

أ - القرآن

- الأفضل قراءة القرآن كله وعدم تخصيص بعض الآيات والسور بإستثناء ما خصصه النبي عليه الصلاة والسلام وأن تُقرأ جهرا بنية الثواب والشفاء من كل داء وأثناء القراءة الأفضل النفث على الجسد والأفضل قراءة سورة الفاتحة والبقرة والمُعوذات لما وَرد في فضلها الكبير

4 - الأدعية النبوية التي صحَّت عن النبي عليه الصلاة والسلام

السُنَّة النبوية كلّها بركة لكن جاء في الأحاديث الصحيحة تخصيص بعض الأدعية لعلاج السِّحر والعين والمس وكثير من الأمراض النفسية والجسدية

هذه الأذكار كلها ثبتت عن النبي عليه الصلاة والتسليم وليس فيها إجتهاد أو تجربة هذه الأدعية تُقرأ بنية الثواب والوِقاية أو الشفاء

والأوْلى الإكتفاء بالقرآن وحده في العلاج (3) لكن يجوز التداوي بالأدعية النبوية الصحيحة الثابتة من باب كمال التداوي والشفاء والبركة وليس من باب أصل التداوي ف "القرآن هو الأصل"

الدعاء الأول : عن عثمان بن أبي العاص الثقفي أنه شكى إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم وجعا يجده في جسده منذ أسلم فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم : ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل :

"باسم الله ثلاثا، وقل سبع مرات - أعوذ بالله و قدرته من شر ما أجد و أحاذر" (4)

الدعاء الثاني : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يرقي فيقول :

"إمسح البأس ربَّ الناس، بيدك الشفاء، لا كاشف له إلا أنت" (5)

الدعاء الثالث : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال - يا رسول الله ! ما لقيت من عقرب لدغتني البارحة، قال أما لو قلت، حين أمسيت :

"أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، لم تضرُك" قال وفي رواية أنه سمع أبا هريرة يقول : قال رجل يا رسول الله ! لدغتني عقرب - بمثل حديث بن وهب (6)

الدعاء الرابع : قال النبي عليه الصلاة والسلام : أتاني جبريل، فقال يا محمد ! قل : قلت : وما أقول ؟ قال قُل :

"أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما ذرأ و برأ و من شر ما ينزل من السماء و من شر ما يعرج فيها و من شر ما ذرأ في الأرض و برأ و من شر ما يخرج منها و من شر فتن الليل و النهار و من شر كل طارق إلا طارقا يطرق بخير يا رحمن" (7)

5 - الأعشاب التي صحَّ عن النبي أنه تحدث عن فائدتها

هذه الأعشاب والأطعمة لم يثبت أنه كان يأمر بها للرقية خصيصا لكن كان يُوصي بها لعموم فائدتها والله أعلم

- زيت الزيتون : قال النبي عليه الصلاة والسلام "كُلوا الزَّيت و إدَّهنُوا به، فإنه من شجرة مباركة" (8)

- الحبة السوداء : قال النبي عليه الصلاة والسلام "في الحبة السوداء شفاء من كل داء، إلا السَّام" (9)

- العسل : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال - أخي يشتكي بطنه، فقال : 

"إسقه عسلا، ثم أتاه الثانية فقال - إسقه عسلا، ثم أتاه الثالثة فقال - إسقه عسلا، ثم أتاه فقال - قد فعلت ؟ فقال : صدق الله و كذب بطن أخيك، إسقه عسلا، فسقاه فبرأ" (10)

- التَمْر : قال النبي عليه الصلاة والسلام "من تصبَّح كل يوم سبع تمرات عجوة، لم يضره ذلك اليوم سمٌ و لا سِحْر" (11)

3 - الوِقاية من السِحر والعين والمس والحسد والأمراض النفسية

- دراسة وفهم التوحيد من خلال قراءة كُتب العقيدة الإسلامية
- معرفة أن الفِرقة الناجية هُم أهل السُنَّةِ والجماعة
- التفَقُهُ في الدين والسماع للعلماء الكبار 
- الحرص على إصابة السُنَّة لتحصيل البركة
- الحِرص على الصلاة في المسجد والإكثار من النوافل
- قراءة ما تيسر من القرآن يوميا على الأقل حزبين
- صوم التطوع كأيام الإثنين والخميس
- الحرص على أذكار الصباح والمساء والخلاء
- لا تنسى ذكر إسم الله عند البدء في أي أمر
- الحرص على أذكار النوم والنوم باكرا على وضوء
- الحرص على النوم مع الجماعة لكراهة النوم منفردا
- نفض الفراش وترتيبه والحرص على نظافة الغرفة والبيت
- البقاء على طهارة ووُضوء والتطيب بالمِسك
- أكل الزيتون والإذّهان بزيته لأنه من شجرة مباركة
- التفاؤل الدائم والتبسم وترك الوساوس
- الحرص على تنظيم الوقت ومُجالسة الصالحين
- الإبتعاد عن المعاصي فهي تجلب البلاء وتمنع الشفاء أوتأخره
- غض البصر عن النساء والإبتعاد عن المواقع الإباحية والأفلام والمسلسلات